شركة ” الاتصالات السعودية – حلول ” تدعم بيت مودة للزيارة الأسرية

في إطار السعي الدائم لشركة ( الاتصالات السعودية – حلول ) نحو تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع والمتمثل في تبنيها للعديد من البرامج والمشاريع الهادفة التي تنفذها الجمعيات الخيرية بالمملكة. قدمت الشركة دعمها لمشروع “بيت مودّة” للزيارة الأسرية إيماناً منها بمفهوم المسؤولية الاجتماعية ورغبةً في بالمساهمة في  تحقيق استقرار وسعادة الأسر السعودية.

ويعد مشروع “بيت مودّة للزيارة الأسرية” الذي يأتي ضمن مبادرات جمعية مودّة الخيرية للحد من الطلاق وآثاره الرامية إلى تحقيق هدفها الاستراتيجي المتمثل في الحد من آثار الطلاق السلبية, من خلال إيجاد بيئة نموذجية ومثالية لما يجب أن تكون عليه مراكز زيارة ورؤية أطفال النزاع الأسري (المحضونين), التي توفر الآلية السليمة لاستلام وتسليم المحضونين بموجب أحكام الحضانة والزيارة, وتوفر المكان الملائم اجتماعياً ونفسياً وأمنياً لاستضافة تنفيذ أحكام الرؤية للحالات التي لا تتوفر لها رؤية والديهم نتيجة الخلافات الأسرية  أثناء النزاع أو بعد الطلاق.

الجدير بالذكر أن مشروع “بيت مودّة” للزيارات الأسرية والمدعوم من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية  هو مشروع حقوقي بادرت الجمعية بإطلاقه كأول مشروع من نوعه على مستوى المملكة، ويعد مركز نموذجي لتنفيذ أحكام الحضانة والزيارة والرؤية في قضايا النزاع الأسري، وقد حاز لقاء تفرده وتميزه في العمل الاجتماعي على جائزة الفئة الأولى من جوائز الدورة الثانية لجائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي.

من جانبها أعربت صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت مساعد بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية مودة الخيرية عن شكرها وتقديرها لشركة “الاتصالات السعودية – حلول” على دعمهم ومساهمتهم في تعزيز دور الجمعية لبلوغ غايتها السامية نحو خدمة المجتمع، وأشارت سموها إلى أن دور  ( الاتصالات السعودية  – حلول ) ، في دعم العمل الخيري في المملكة له بصمة واضحة متطلعةً إلى أن يستمر التعاون في المستقبل.



 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات السابقة