مودة تختتم برنامج ” رائدات حرفيات “

احتفلت جمعية مودة الخيرية للحد من الطلاق وآثاره بمناسبة تخريج “30 ” متدربة من برنامج “رائدات حرفيات” المدعوم من صندوق موظفي سابك (بر) في إطار برامج خدمة المجتمع واشتمل البرنامج الذي استمر لمدة شهرين على العديد من الدورات التدريبية الحرفية في مجال فن الطهي المنزلي وإعداد الأطباق العالمية والشرقية، و فن التجميل والمكياج وتصفيف الشعر ، إضافة إلى عدد من ورش العمل المتعلقة بإدارة المشاريع الصغيرة، والتسويق الإلكتروني والجودة والإنتاج.
وتهدف الجمعية من خلال برنامج “رائدات حرفيات” إلى مساعدة الخريجات لإقامة مشاريعهن الصغيرة من المنزل بمشاركة أفراد الأسرة وخلق فرص العمل لهن، ومن هنا يحقق البرنامج نتائجه في تحسين الوضع الاقتصادي والاجتماعي وتعزيز قدرة المرأة المطلقة وأبنائها من ذوي الدخل المحدود للانتقال بهم من الاحتياج والاعتماد إلى الاستقلالية والإنتاج.

وأوضحت صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت مساعد بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية مودة : “أن هذه الدورات تساعد الأسرة على توفير العيش الكريم للحفاظ على ترابطها الاجتماعي، فيما تستهدف دوراتنا المرأة المعيلة للأسرة، و تعتني بغرس ثقافة العمل والإنتاج لدى المجتمع ومد أفراده بالخبرة العملية والاستشارات الفنية التي تساعدهم للبدء في مشروعاتهم الصغيرة والمتناهية الصغر لتحقيق الاستدامة المالية.
وتقدمت سمو الأميرة بالشكر لصندوق موظفي سابك “بر” على دعمهم و رعايتهم للبرنامج ، مشددة على أهمية تحقيق رسالة الجمعية والإسهام في تعزيز قدرة المطلقات ومن في حكمهن من المعلقات والمهجورات وابنائهن، وادماجهم في عجلة التنمية المستدامة، من خلال تقديم مختلف اشكال الدعم لهم من تدريب وتوظيف لتمكنهم من الحصول على فرص عمل تتناسب مع مؤهلاتهم ، أو إنشاء مشاريع تساعدهم في زيادة دخلهم المادي.



 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات السابقة